فوائد العبري

  • تاريخ النشر: 2021-03-19 آخر تحديث: 2022-09-04
مقالات ذات صلة
فوائد القرع الأحمر: أسرار لا تعرفينها عن فوائده
فوائد الزبيب
فوائد الخيار

تنتشر أشجار النبق في المناطق الجبلية والصحراوية في العديد من دول البحر الأبيض المتوسط، وهي عبارة عن أشجار معمرة كثيفة الأوراق يصل ارتفاعها إلى عدة أمتار، وتحمل ثماراً صالحة للأكل يقبل العديد من الأشخاص على شرائها؛ سواءً لطعمها الشهي المحبب أو لفوائدها المتنوعة للجسم، ويطلق على هذه الشجرة مسميات عدة، فالبعض يعرفها بشجرة السدر أو شجرة الزعرور أو النبق نسبةً إلى الثمار الموجودة بعدة أشكال منها الكروي ومنها الذهبي، واليوم سنتحدث عن أهم فوائد النبق واستخداماته المتنوعة للجسم. [1]   

فوائد العبري للبشرة والشعر

تستخدم ثمار العبري في العديد من المجالات الطبية والجمالية بفضل خواصها المتنوعة التي تدعم صحة الشعر والبشرة على حد سواء، إذ تحتوي ثمار العبري على مادة زيتية غنية بحمض البالمتيك ضرورية لصحة الجلد والشعر، وهنا سنتحدث عن فوائد العبري بالتفصيل في كل مجال.

يعزز نضارة الجلد

العبري مُزود باحتياطيات هائلة من فيتامين ج والعديد من مضادات الأكسدة التي تحارب الجذور الحرة وتمنع أكسدة خلايا الجلد؛ وبالتالي تقلل علامات التقدم في السن مثل التجاعيد والتصبغات، كما تساهم هذه المواد في علاج حب الشباب والعيوب والندوب وتجعل البشرة تبدو مشرقة أكثر، كما أن فاكهة العبري تساعد في تحسين بشرة والنضارة الطبيعية. بالإضافة إلى ذلك، تم العثور على فوائد العبري بأنها علاج لمشاكل الجلد مثل الأكزيما والصدفية ولديها أيضاً القدرة على تجنب انتشار سرطان الجلد.

يدعم التئام الجروح

من فوائد العبري العلاجية أنها تساعد في مكافحة مسببات الأمراض والجراثيم لأنها محملة بالمواد الكيميائية النباتية التي تحفز المناعة، أهمها مركبات الفلافونويد التي تمتلك خصائص قوية مضادة للميكروبات، وهو أمر مفيد في علاج الالتهابات عند الأطفال.

تعزيز نمو الشعر

يحتوي زيت العبري على كميات كبيرة من البروتينات والمعادن والفيتامينات التي تعزز نمو الشعر بشكل صحي، لذلك يمكن خلط بذور العبري مع أحد الزيوت مثل زيت جوز الهند وتطبيقه على الشعر بشكل منتظم لتحفيز نمو الشعر ومنع تساقطه.

فوائد العبري لجهاز المناعة 

تحتوي ثمار العبري على كمية كبيرة من مضادات الأكسدة القوية التي تحارب السموم في الجسم وتمنع الإجهاد التأكسدي وتقلل من فرص الإصابة بالأمراض المناعية المختلفة، كما تقلل من الإصابة بالربو وأراض الجهاز التنفسي، كما تحتوي الثمار على خصائص مضادة للحساسية.

تقليل الالتهابات

تُعرف ثمار العبري أو السدر وزيتها بخصائصها المضادة للإلتهاب، إذ يساعد التطبيق الموضعي لمستخلصات العبري في تخفيف آلام العضلات والمفاصل الناتجة عن الالتهاب، كما تقلل من تورم المفاصل.

مكافحة السرطان 

تحتوي ثمار العبري على كميات كبيرة  من المركبات الفينولية ومواد تسمى RH-3  التي تحفز نشاط مضادات الأكسدة، والتي تعمل بشكل فعال للتخلص من الجذور الحرة الضارة، وتكافح الإجهاد التأكسدي وتقلل من خطر الإصابة بالسرطان، كما كشفت الأدلة أن الخلاصة تمتلك خصائص قوية مضادة للسرطان تمنع انتشار الخلايا السرطانية، وخاصة سرطان الدم، وتجنب نمو تكوين الخلايا السرطانية، كما تشير دراسات أخرى إلى قدرتها على حماية الخلايا من العلاج الإشعاعي لمرضى السرطان. [2]

فوائد العبري للدورة الدموية

إن تدفق الدم الجيد يعني حصول جميع الأعضاء على إمدادات كافية من الدم الغني بالأكسجين وهذا يحسن النشاط ويعزز عمل الأعضاء بكفاءة أكبر، كما تحتوي ثمار العبري على كميات كبيرة من البوتاسيوم والفوسفور والمنغنيز والحديد والزنك، وهذه المعادن مجتمعة تساعد على تحسين عمل الأعضاء مثل القلب وتنظيم تدفق الدم في الجسم. [2]

تنقية الدم

قد يساعد ثراء المركبات المضادة للأكسدة مثل الصابونين و القلويدات الموجودة في فاكهة العبري على التخلص من السموم في الدم، كما تساعد مستخلصات ثمار العبري المحملة بالمغذيات القوية على إزالة السموم الضارة من الجسم، وتكافح الالتهابات وتقلل من خطر الإصابة بالعديد من الاضطرابات المرتبطة بالدم. [2]

فوائد العبري للجهاز العصبي

تتميز ثمار العبري باحتوائها على مواد معززة للجهاز العصبي، وبالتالي تساهم في تقليل إضطرابات الجهاز العصبي التي تؤثر على جودة الحياة، وهنا سنتحدث عن فوائد العبري في هذا المجال بالتفصيل. [1] [2]

تعزيز النوم السليم

كانت ثمار العبري تُستخدم تقليدياً في الطب الصيني لعلاج الأرق وتعزيز النوم بشكل أفضل، في كل من الفاكهة والبذور مركبات الفلافونويد مثل السابونين والسكريات المعروفة بخصائصها المهدئة والمنومة، كما تم تقديره كمحفز طبيعي للنوم، مما يساعد على إحداث نوم عميق من خلال توفير تأثير مهدئ على الجهاز العصبي.

مكافحة مرض ألزهايمر

أظهرت الأبحاث أن ثمار العبري يمكن أن تساعد في علاج مرض ألزهايمر من خلال محاربة تنكس الخلايا والمساعدة في تحسين الأداء المعرفي للدماغ. يمكن أن تكون فاكهة العبري إضافة رائعة لِخطة النظام الغذائي لشخص يعاني من الخرف واضطراب التنكس العصبي ومساعدته على تعزيز قوة الذاكرة.

يحارب التوتر والقلق

ثبت أن لثمار العبري تأثيرات مهدئة على الدماغ والجهاز العصبي، لذا تم استخدامه في العلاج التقليدي لعلاج أعراض التوتر والقلق والاكتئاب، علاوة على ذلك ثبت أن لديها مجموعة من الخصائص المهدئة تساعد في توازن هرمونات الكورتيزول وتساعد في الحفاظ على استرخاء العقل والجسم.

فوائد العبري للجهاز الهضمي

ثمار العبري مليئة بالألياف الغذائية والكربوهيدرات، لذا مصدراً جيداً للطاقة التي تساعد في تحفيز عملية التمثيل الغذائي وتحافظ على نشاط الجسم طوال اليوم، كما تساعد الألياف على تليين البراز وزيادة حجمه، وبالتالي تنظيم حركات الأمعاء والمساعدة في علاج الإمساك، إضافةً إلى ذلك يُساعد عصير العبري على تقوية بطانة الجهاز الهضمي ويقلل من خطر الإصابة بالقرحة والإصابة وأي بكتيريا ضارة قد تتواجد في المعدة كما يوفر راحة من جميع مشاكل البطن الأخرى. [2]

إنقاص الوزن

يعتبر العبري من الثمار الجيدة في مجال خسارة الوزن؛ بفضل احتوائه على الألياف الغذائية والبروتينات التي تساعد على الإحساس بالشبع لفترة أطول، وتؤخر الهضم، وبالتالي تستخدم بشكل كبير في حميات إنقاص الوزن كما أن محتواها المنخفض من السعرات الحرارية والكربوهيدرات وعدم احتوائها على الدهون يعزز فقدان الوزن، لذا يمكن تناولها كوجبة خفيفة مشبعة بدلانً من السناكات الغنية بالسعرات.[2]  

فوائد العبري العلاجية

استخدم العبري على نطاق واسع كدواء عشبي فعال منذ قرون نظراً لاحتوائه على مواد فعالة في علاج العديد من الأمراض، وفيما يلي أهم فوائد العبري العلاجية:[2]

تقوية صحة العظام

تعتبر مستخلصات فاكهة العبري وزيت البذور ذات قيمة عالية لكبار السن أو للأشخاص المصابين بهشاشة العظام، كما تساعد هذه المستخلصات في تخفيف آلام المفاصل، ناهيك عن احتواء العبري على مجموعة من المعادن التي تقوي العظام مثل: الكالسيوم والفوسفور والمغنيسيوم، والتي تعزز قوة النسيج الضام وتعزز صحة العظام وقدرتها على الحركة.

تعزيز صحة القلب

من فوائد العبري أنها واحدة من أفضل الفواكه التي تفتخر بالعناصر الغذائية الصديقة للقلب والمعروفة بقدرتها على تحسين صحة القلب وتحسين وظائفه، ومن أهم هذه المواد: البوتاسيوم الذي يساهم في تسهيل انقباض الأوعية الدموية، كما أنها منخفضة في محتوى الصوديوم وهذا يساعد بشكل كبير في التحكم في ضغط الدم وبالتالي تعزيز صحة القلب والأوعية الدموية.

تقليل الدهون والكوليسترول

تعتبر الدهون والكوليسترول من أهم المواد الضارة بالقلب والشرايين، لذلك فهي تقلل من الجلطات والسكتات القلبية وتعزز عمل الأوعية الدموية، وتنظم ضخ الدم من القلب وإليه.

ذكرنا لكم في هذا المقال فوائد العبري المُتنوعة، والتي نأمل أن تساعدكم على اكتساب نمط حياةٍ صحي، عن طريق إدخال العبري إلى النظام الغذائي اليومي للحصول على فوائده المتنوعة.