حملي مجلة
ليالينا مجاناً حملي المجلة مجاناً

حملي مجلة ليالينا مجاناً
  • DREAMSKIN CARE & PERFECT مثاليّة لا متناهية لبشرة لا مثيل لها

    DREAMSKIN CARE & PERFECT مثاليّة لا متناهية لبشرة لا مثيل لها

    حافظي على بشرة شابة على المدى الطويل وأطلقي العنان لجمالها الطبيعي، أثناء الانغماس في لحظة من المتعة. بفضل Dreamskin Care & Perfect ، الذي يشير اسمه الجديد إلى تعديل تركيبة المستحضر الأكثر مبيعاً، أصبح الحلم حقيقة.


    DREAMSKIN CARE & PERFECT مثاليّة لا متناهية لبشرة لا مثيل لها

     إذ تساعد المزيد من مكوّنات العناية بالبشرة بشرتك على التحوّل من داخلها. أمّا في ما يتعلّق بالفعاليّة، فقد تمّ تطوير مستحضر Dreamskin بإتجاه عناية معزّزة وأكثر طبيعيّة بالبشرة:  80% من التركيبة خضعت للتطوير؛ 100% من مكوّناتها النشيطة رقيقة على البشرة؛ تركيبتها فعّالة بنسبة 100%.

    يوماً بعد يوم، تعزّز الأعمال البيولوجيّة المثاليّة السطحيّة. فتبدو البشرة صحية، مرتاحة وتتمتّع بجمال طبيعي.


    DREAMSKIN CARE & PERFECT مثاليّة لا متناهية لبشرة لا مثيل لها

     تقنيّة معزّزة للمزيد من "المثاليّة الفوريّة"

    أغنت Dior تركيبتها بمركّب من مسحوق عرق اللؤلؤ مسجّل ببراءة اختراع (للتألّق)، عناصر ملوّنة (لتصحيح اللون) ومساحيق صغيرة (لتأثير التمويه).

     أن التناغم بين هذه المكوّنات يسمح للكريم ذات البنية الإنسيابيّة لعب دور وشاح بصري. فتبدو البشرة بدون ماكياج مصحّحة، لامعة، مشرقة ونابضة بالحياة. وبعد وضع مستحضر الأساس، تصبح النتائج مدهشة. فهذا الفلتر الفوري يكمّل ويحسّن العناية بالبشرة في العمق.

    أفضل المكوّنات الطبيعيّة في تركيبة °360

    زبدة الشيا من غرب إفريقيا (منطقة مشهورة بقابليّة تعقّب مكوّناتها) تغذّي وتنعمّ. تمّ استخدامها بنسب مثاليّة، وهي غنيّة بالأحماض الدهنيّة (بما فيها حمض الأولييك أو الأوميغا 9) وبالفيتامينات. وبسبب شبهها بالدهون الجلديّة، تقوم بتقوية الحاجز الجلدي وتلعب دور معزّز عند ملامستها البشرة. وبالإضافة إلى منافعها في العناية بالبشرة، تشكّل قاعدة ناعمة ومرطّبة وتزيد من فعاليّة المركّب البصري السطحي.

     يشتهر الفيتامين B3 المهدّئ والمضاد للتأكسد، المعروف أيضاً باسم PP أو نياسيميد بمنافعه المتعددة. فهو يساعد على موازنة تأثيرات السموم المؤذية لتعزيز التألّق؛ كما يخفي الإحمرار بفضل خصائصه المهدّئة والإصفرار بفضل مفعوله المضاد لارتباط جزيئات السكر بالبروتين ويسرّع تجدد الخلايا. يُستخدم هذا المكوّن النشط في طبّ الأمراض الجلديّة بكثرة لتسريع الشفاء بعد علاج حاد.

     

     السكر البحري2، الذي يتمّ الحصول عليه من خلال عمليّة التخمير، يستهدف البشرة لتقوية دفاعاتها الطبيعيّة وحمايتها.

     مياه جبال الألب الفرنسية، المستخدمة في هذه التركيبة، تعيد شحن البشرة بالمعادن (الكالسيوم، والسيليسيوم)، وتنشّط الترطيب في حين تحفّز 66% من تفاعل الأكوابورين 3 ( قنوات مائيّة مسؤولة عن تدفّق الماء في البشرة).

     وفي النهاية حافظت التركيبة على مكوّنين الـ"أوبيليا"، المكوّن النشط الذي يمنح بشرة مثاليّة، والـ"لونغوزا" المعزّزة Boosted Longoza، وهو مكوّن نشط مجدّد للخلايا

    المزيد:
     

    تعليقات