ما هي فوائد المشروبات الغازية؟

  • تاريخ النشر: 2021-03-23 آخر تحديث: 2021-09-12
ما هي فوائد المشروبات الغازية؟
مقالات ذات صلة
فوائد المشروبات الطبيعية
مشروبات رمضان: طريقة عمل مشروب السوبيا
تعريف المشروبات

من المؤكد أن المشروبات الغازية لذيذة، لكنك على الأرجح لا تعتقد أنها مفيدة لصحتك ومن المعروف أن المشروبات الغازية مليئة بالسعرات الحرارية الفارغة ومحتوى السكر العالي ولكن هل هناك تأثيرات جيدة للصودا؟ الجواب معقد بعض الشيء.

الفوائد الصحية للمشروبات الغازية

تتمتع المشروبات الغازية بسمعة سيئة بسبب محتواها العالي من السكر، بل إن هناك بعض الفوائد الصحية للمشروبات الغازية لكنها قليلة ومتباعدة.

أولاً، يمكن أن يكون الكافيين الموجود في بعض المشروبات الغازية مفيدًا لك بجرعات صغيرة. وفقًا لوزارة الزراعة الأمريكية، تحتوي علبة الكولا العادية على 33.5 مللي غرام من الكافيين، أي أقل بثلاث مرات من فنجان صغير من القهوة.

ثبت أن المستويات المنخفضة من الكافيين تعمل على تحسين وظائف المخ، وتساعد في التركيز وتجعل التدريبات أقوى وأكثر فعالية، قد يساعدك تناول القليل من الكافيين في منتصف الظهيرة على التركيز خلال الساعات المتبقية في العمل دون الشعور بالتعب.

ومع ذلك، يمكن للقهوة أن تجعلك عصبيًا وقلقًا وأرقًا إذا شربتها بكثرة (أكثر من 400 مللي جرام يوميًا لمعظم الناس).

نظرًا لأن المشروبات الغازية تحتوي على نسبة كافيين أقل من القهوة، فمن غير المرجح أن تفرط في تناول الكافيين فبدلاً من تناول فنجان القهوة الثالث في فترة ما بعد الظهر، يمكن أن يمنحك مشروب غازي دفعة أخف، ولا تتعرض لنفس مخاطر إدمان الكافيين.

المخاطر الصحية لشرب الصودا

لا تنخدع بالتفكير في أن الصودا هي الاختيار المثالي بعد الظهر، قد تشعرك بالراحة لمدة ساعة أو نحو ذلك ولكن نظرًا لمحتواها العالي من السكر، فمن المحتمل أن تتعرض لانهيار الطاقة بعد فترة وجيزة من الاستهلاك.

تحتوي العديد من المشروبات الغازية الشهيرة على شراب الذرة عالي الفركتوز، الذي يرفع مستويات السكر في الدم ويتحول بسرعة إلى دهون، إنها تمنحك دفعة سريعة ولكنها على المدى الطويل تجعل من الصعب الحفاظ على وزن صحي ناهيك عن أن السكر يمكن أن يسبب الإدمان بشكل خطير.

قد لا تحتوي مشروبات الحمية على سعرات حرارية ولا سكر، لكنها ليست دائمًا أفضل لصحتك العامة وقد يكون للمحليات الصناعية مثل الأسبارتام آثار سلبية على صحة أمعائك، وفقًا لدراسة نشرت في سبتمبر 2018 في Molecules ولا يُعرف الكثير عن تأثيرها طويل المدى على الجسم.

إذا كنت تحب المشروبات الغازية، يمكن أن تكون مشروبات الحمية وسيلة فعالة لخفض تناول السكر ولكن يجب تناولها باعتدال.

هل يجب أن تشرب الصودا؟

الأمر متروك لك فيما إذا كنت تريد دمج المشروبات الغازية في يومك المعتاد  ولكن يجب أن تكون على دراية بالفوائد الصحية بالإضافة إلى المخاطر الصحية لشرب بيبسي وكوكاكولا والمشروبات الغازية الأخرى.

بالنسبة للجزء الأكبر، لا تقدم المشروبات الغازية شيئًا إيجابيًا على صحتك وإذا كنت تحب زيادة الكافيين ولكنك تبحث عن شيء يحتوي على نسبة أقل من السكر، فتناول كوبًا من الشاي الأخضر غير المحلى بدلاً من ذلك.

يمكن أن تكون المشروبات الغازية جيدة كعلاج من حين لآخر، لكن حاول مقاومة الرغبة في تناولها بانتظام مثل أي أطعمة مصنعة، يجب تناول المشروبات الغازية باعتدال لديهم فوائد صحية هامشية، ولكن بشكل عام تضر أكثر مما تنفع.

هل تؤثر المشروبات الغازية على دماغك؟

عندما تشعر بالتعب أو الخمول في فترة ما بعد الظهر، قد يكون من المغري تناول مشروب غازي بارد لتنشيط نفسك، تدخل مكونات معينة من الصودا إلى الدماغ عن طريق عبور الحاجز الدموي الدماغي، مما يسمح لها بالتأثير على أنشطة الدماغ ويؤثر الكافيين والسكر والمحليات الصناعية على عقلك بطرق مختلفة.

التأثير الشائع والمطلوب في كثير من الأحيان للصودا هو زيادة اليقظة العقلية لاحتوائها على مادة الكافيين.

فالكافيين هي مادة كيميائية تمنع نشاط الناقل العصبي الأدينوزين في ظل الظروف العادية، يزيد الأدينوزين من التعب ويقلل من الاستثارة الفسيولوجية ويمنع الكافيين هذا النشاط، مما يؤدي إلى زيادة اليقظة العقلية وتقليل تدفق الدم ويعزز الكافيين أيضًا إفراز الدوبامين، وهي مادة كيميائية في الدماغ تزيد من الشعور بالسعادة.

يمكن أن يؤدي شرب الصودا إلى تعطيل نومك وتسبب في تحفيز عقلك للعديد من الاستجابات الفسيولوجية، بما في ذلك زيادة معدل ضربات القلب وارتفاع ضغط الدم وانخفاض تدفق الدم إلى الجهاز الهضمي وعلى المدى الطويل، يمكن أن يتسبب شرب الصودا في تغيرات في الدماغ تجعلك مدمنًا على الكافيين.

تحتوي المشروبات الغازية العادية على مستويات عالية من السكر، مما يؤثر على عقلك بعدة طرق. وفقًا لسكوت أولسون طبيب العلاج الطبيعي ومؤلف كتاب "الدليل الكامل لـ 30 يومًا خالٍ من السكر" ، فإن النظام الغذائي الغني بالسكر يقلل من مستويات عامل التغذية العصبية الكيميائي المشتق من الدماغ، أو .BDNF

وجدت الدراسات التي أجريت على الحيوانات أن انخفاض مستويات BDNF يؤدي إلى ضعف الأداء في المهام المكانية والذاكرة  ويشير هذا إلى أن اتباع نظام غذائي غني بالصودا السكرية قد يؤثر سلبًا على قدراتك المعرفية، على الرغم من أن هناك حاجة إلى مزيد من البحث على البشر لدعم هذه الادعاءات.

تحتوي المشروبات الغازية الدايت على محليات صناعية لتقليل محتوى السكر مع الحفاظ على الطعم الحلو.

تحتوي المشروبات الغازية على المُحليات الصناعية الشائعة الأسبارتام والسكرين والسكرالوز. وتؤثر المحليات الصناعية أيضًا على طريقة تفكيرك ووجد Xiao-Tian Wang  الباحث في جامعة ساوث داكوتا، في دراسة أجريت عام 2010 نُشرت في مجلة "Psychological Science" أن شرب الصودا التي تحتوي على مواد تحلية صناعية يزيد من احتمالية اختيار مكافأة قصيرة المدى أصغر لصالح مكافأة أكبر فى المستقبل يشير هذا البحث إلى أن المحليات الصناعية تؤثر على قدرة عقلك على اتخاذ القرارات.

قد يؤثر شرب كميات كبيرة من الصودا على صحة دماغك ويقلل من خطر إصابتك بأمراض معينة.

فيقول طبيب العلاج الطبيعي سكوت أولسون إن العديد من الدراسات العلمية تشير إلى أن اتباع نظام غذائي عالي السكر قد يزيد من خطر الإصابة بالفصام والاكتئاب والقلق، على الرغم من الحاجة إلى إجراء تجارب سريرية واسعة النطاق للتحقيق في هذه الادعاءات.

يمكن لمعظم الناس شرب كمية صغيرة من الصودا كعلاج عرضي، لكن محتواها من السكر والسعرات الحرارية يعني أنه لا يجب أن تجعلها جزءًا منتظمًا من نظامك الغذائي.