أطعمة أرجوانية لذيذة ومغذية

  • تاريخ النشر: 2021-09-27
أطعمة أرجوانية لذيذة ومغذية
مقالات ذات صلة
طريقة عمل سلطة رمضانية لذيذة ومغذية
عصائر مغذية بالحليب
8 فوائد مذهلة للملفوف الأرجواني

بفضل تركيزها العالي من المركبات النباتية القوية تقدم الأطعمة ذات اللون الأرجواني الطبيعي مجموعة واسعة من الفوائد الصحية.

على الرغم من أن اللون الأرجواني غالبًا ما يرتبط بالفواكه، إلا أن هناك العديد من أنواع الأطعمة ذات اللون الأرجواني للاختيار من بينها، بما في ذلك الخضروات والحبوب.

فيما يلي 16 نوعًا من الأطعمة الأرجواني المغذية واللذيذة بقدر ما هي جذابة بصريًا.

العليق

يعتبر العليق من أكثر الفواكه الأرجواني شهرة، هذه التوت مليئة بالعناصر الغذائية وأصباغ الأنثوسيانين القوية.

الأنثوسيانين هو نوع من مركب البوليفينول الذي يعطي الأطعمة ألوانها الأرجواني أو الأزرق أو الأحمر، تم العثور عليها بتركيزات عالية في الفواكه والخضروات والحبوب الأخرى في هذه القائمة.

تعمل كمضادات أكسدة قوية في جسمك وتحمي خلاياك من التلف وتقلل الالتهاب الذي قد يؤدي بخلاف ذلك إلى نتائج صحية سلبية.

يعزز الأنثوسيانين صحتك بطرق مختلفة، قد يحمي تناول الأطعمة الغنية بالأنثوسيانين مثل العليق من العديد من الأمراض المزمنة، مثل مرض السكري وبعض أنواع السرطان وأمراض القلب.

يتم تحميل التوت الأسود أيضًا بمضادات الأكسدة القوية الأخرى من مادة البوليفينول، بالإضافة إلى الألياف والمغذيات الدقيقة، بما في ذلك فيتامين سي، وحمض الفوليك، والمغنيسيوم، والبوتاسيوم، والمنغنيز.

كل هذه العناصر الغذائية تجعل التوت الأسود خيارًا مغذيًا للغاية للحصول على علاج لذيذ ولذيذ.

الأرز المحرم

غالبًا ما يشار إليه باسم "الأرز الممنوع" هو نوع فريد من الأرز يأخذ لونًا أرجوانيًا عميقًا عند طهيه، على عكس أصناف الأرز الأخرى يعتبر الأرز المحظور ذو الصبغة العالية مصدرًا ممتازًا للأنثوسيانين، والذي قد يكون له تأثيرات مقاومة للسرطان.

لقد ثبت أن أنثوسيانين الأرز الأسود يمنع نمو الخلايا السرطانية ويحث على موت الخلايا السرطانية في أنابيب الاختبار والدراسات على الحيوانات.

هذه الحبوب المدهشة تجعل بديلاً ملونًا للأرز الأبيض أو البني ويمكن استخدامها في عدد من الوصفات، مثل الحساء والبطاطا المقلية والبيلاف.

البطاطا الحلوة الأرجواني

جميع البطاطا الحلوة ذات قيمة غذائية عالية، وتوفر العديد من الفيتامينات والمعادن، بما في ذلك فيتامين ج، وبروفيتامين أ، والبوتاسيوم، وفيتامين ب، البطاطا الحلوة الأرجواني لها فائدة إضافية تتمثل في احتوائها على مضادات الأكسدة الأنثوسيانين.

تظهر الأبحاث التي أجريت على أنابيب الاختبار والحيوانات أن البطاطا الحلوة الأرجوانية قد يكون لها خصائص مضادة للالتهابات وحتى تحمي من السمنة وأنواع معينة من السرطان بما في ذلك سرطان القولون.

يمكنك استخدام البطاطا الحلوة الأرجوانية كبديل للبطاطا الحلوة ذات اللحم البرتقالي الأكثر شيوعًا في أي وصفة.

الباذنجان

يأتي الباذنجان في مجموعة متنوعة من الألوان ولكن الباذنجان ذو القشرة الأرجوانية هو من بين الأكثر شيوعًا.

على الرغم من أنه ليس كثيفًا بالعناصر الغذائية مثل بعض الأطعمة الأخرى في هذه القائمة، إلا أن الباذنجان غني بمضادات الأكسدة والمنغنيز، وهو معدن أساسي لصحة العظام والتمثيل الغذائي.

يتركز قشر الباذنجان الأرجواني بشكل خاص في أنثوسيانين ناسونين، والذي ثبت أن له خصائص مضادة للالتهابات ووقائية للقلب في الدراسات على الحيوانات وأنبوب الاختبار.

القرنبيط الأرجواني

القرنبيط الأرجواني هو نبات صليبي مذهل بصريًا، على عكس الأصناف ذات اللون الأبيض، يحتوي القرنبيط الأرجواني على الأنثوسيانين بفضل طفرة جينية تمنحها لونًا أرجوانيًا كثيفًا.

لا يضيف القرنبيط الأرجواني اللون إلى أي طبق فحسب، بل يوفر أيضًا فوائد مضادة للالتهابات وقد يحمي من بعض أنواع السرطان، بما في ذلك سرطان القولون والمستقيم.

قد يؤدي إضافة المزيد من الخضروات الصليبية مثل القرنبيط إلى نظامك الغذائي إلى تقليل خطر الإصابة بأمراض القلب ويمكن أن يزيد من طول العمر بشكل عام أيضًا.

الجزر الأرجواني

الجزر الأرجواني عبارة عن خضروات مقرمشة ذات مذاق حلو ومليئة بمجموعة واسعة من مضادات الأكسدة من مادة البوليفينول، بما في ذلك الأنثوسيانين وحمض سيناميك وحمض الكلوروجينيك.

أظهرت الأبحاث أن الأشخاص الذين يتناولون نظامًا غذائيًا غنيًا بالبوليفينول لديهم معدلات أقل من أمراض القلب والسمنة ومرض السكري من أولئك الذين يتناولون وجبات منخفضة في هذه المواد المضادة للأكسدة الهامة.

يحتوي الجزر الأرجواني على مضادات أكسدة من مادة البوليفينول أكثر من أنواع الجزر الأخرى، لذا فإن إضافتها إلى نظامك الغذائي هي طريقة ذكية لتعزيز صحتك.

اللفت الأرجواني

اللفت ذو اللون الأرجواني ليس استثناءً وجدت إحدى الدراسات أن مستخلص اللفت الأرجواني يحتوي على 47 مركبًا نباتيًا قويًا، بسبب لونه المميز وملمسه المثير للاهتمام، غالبًا ما يستخدم اللفت الأرجواني كنبات زخرفي لإضافة جاذبية بصرية إلى الحدائق والمزارعين.

ومع ذلك فهو أيضًا صالح للأكل ومغذٍ للغاية، يمكنك استخدامه بنفس طريقة استخدام الخضر الورقية الأخرى في العديد من الوصفات المختلفة.

فاكهة العاطفة

عبارة عن كرمة استوائية مزروعة لقدرتها على إنتاج فواكه لذيذة تُعرف باسم فاكهة العاطفة، فواكه الآلام الناضجة لها قشرة صفراء أو أرجوانية تغطي لبًا حلوًا ناعمًا مليئًا بالبذور المقرمشة.

تحتوي فاكهة العاطفة على مضاد أكسدة خاص من مادة البوليفينول يسمى piceatannol، والذي ثبت أن له العديد من الخصائص المعززة للصحة وقد يكون مفيدًا بشكل خاص لصحة الجلد.

على سبيل المثال وجدت دراسة أنبوبة اختبار أن piceatannol المعزول من فاكهة العاطفة يحمي خلايا الجلد من أضرار أشعة الشمس.

علاوة على ذلك أظهرت دراسة أجريت على 32 امرأة مصابة ببشرة جافة أن تناول 5 ملغ من piceatannol لمدة 8 أسابيع زاد من رطوبة الجلد.

المانجوستين الأرجواني

نمت شجرة المانجوستين الأرجواني منذ العصور القديمة في المناطق الاستوائية من أجل الفاكهة العطرية ذات اللون الأرجواني التي تنتجها المانجوستين، يمتلك مانجوستين قشرة خارجية أرجوانية قاسية وعميقة يجب إزالتها للاستمتاع بالفاكهة المنعشة والحلوة قليلاً الموجودة بالداخل.

تمتلئ مانجوستين بالألياف وحمض الفوليك، وهو فيتامين ب ضروري للعديد من العمليات المهمة في جسمك، بما في ذلك إنتاج الحمض النووي وخلايا الدم الحمراء.

تحتوي هذه الثمار الفريدة أيضًا على مضادات الأكسدة التي تسمى الزانثونات، والتي ثبت أنها توفر خصائص مضادة للالتهابات، وقائية للأعصاب، ومضادة للسرطان في بعض الدراسات.

الهليون الأرجواني

على الرغم من أن الهليون غالبًا ما يرتبط باللون الأخضر، إلا أن هذه الخضار تأتي أيضًا بألوان أخرى بما في ذلك الأبيض والأرجواني،يضيف الهليون الأرجواني جاذبية بصرية وفوائد غذائية للوصفات، ويوفر ثروة من الفيتامينات والمعادن والمركبات النباتية القوية، إنه مصدر ممتاز لأنثوسيانين.

الهليون الأرجواني هو أيضًا نوع من الهليون يحتوي على أعلى تركيز من الروتين، وهو صبغة نباتية من البوليفينول قد يكون لها خصائص قوية في حماية القلب ومضادة للسرطان.

توت أكي

توت أكي هي ثمار أرجوانية صغيرة عميقة أصبحت شائعة في عالم العافية بسبب تركيزها العالي من مضادات الأكسدة بما في ذلك الأنثوسيانين.

يمكن دمج توت أكي في العديد من الوصفات بما في ذلك أوعية أكي طبق برازيلي يتكون من توت أكي المجمد والممزوج، يتم تصنيعها أيضًا في العصائر والمساحيق والمكملات المركزة للاستخدامات الطبية.

قد يحسن التوت الأرجواني اللذيذ صحتك بعدة طرق، قد تزيد من محتوى مضادات الأكسدة في الدم وتساعد في تقليل ارتفاع الكوليسترول ومستويات السكر في الدم والالتهابات.

تفاحة النجمة الأرجواني

تفاحة النجمة الأرجواني هي شجرة تنتج ثمارًا مستديرة تتحول إلى اللون الأرجواني عندما تنضج، الثمار لها لحم حلو يفرز عصيرًا حليبيًا وله نمط نجمة مشعة عند تقطيعه.

استخدم الناس فاكهة ولحاء وأوراق شجرة التفاح على مر التاريخ لعلاج مجموعة متنوعة من الأمراض، بما في ذلك السعال والألم ومرض السكري.

يقدم التفاح النجمي وفرة من مضادات الأكسدة، وتشير الأبحاث التي أجريت على الحيوانات إلى أنه قد يكون له خصائص واقية من المعدة.

الملفوف البنفسجي

جميع أنواع الملفوف مغذية بشكل استثنائي، ومع ذلك يحتوي الملفوف الأرجواني المعروف أيضًا باسم الملفوف الأحمر على مادة الأنثوسيانين، والتي تعزز الخصائص المعززة للصحة لهذه الخضروات الصليبية بدرجة أعلى.

يحتوي الملفوف الأرجواني على الألياف وبروفيتامين أ، وفيتامين سي، وهو يوفر تأثيرات قوية مضادة للالتهابات بفضل المستويات العالية من المركبات النباتية القوية الموجودة في أوراقه شديدة الصباغ.

يمكن استخدام الملفوف الأرجواني بنفس طريقة استخدام الملفوف الأخضر كما أنه يُعد إضافة ممتازة إلى الكرنب واليخنات والمقليات.

البلسان

تشتهر البلسان بلونها البنفسجي القوي وآثارها المعززة للمناعة، يتناول الناس منتجات البلسان المركزة مثل العصائر والكبسولات كعلاج طبيعي لنزلات البرد والإنفلونزا.

وجدت الدراسات البشرية أن تناول جرعات عالية من مكملات البلسان قد يحسن الأعراض ويقصر مدة كل من نزلات البرد والإنفلونزا.

يحتوي البلسان أيضًا على نسبة عالية من الألياف وفيتامين ج، وعادة ما يتم تناوله مطبوخًا في المربيات والهلام أو يُصنع في العصير أو النبيذ أو العصائر المركزة.

فاكهة التنين الأحمر

تحتوي فاكهة التنين الحمراء على لحم أرجواني لامع مائل للحمرة منقوش ببذور سوداء صغيرة صالحة للأكل، تحتوي هذه الفاكهة الاستوائية على قوام الكيوي وغالبًا ما يوصف طعمها بأنه حلو إلى حد ما.

فاكهة التنين منخفضة السعرات الحرارية ولكنها مليئة بالألياف وفيتامين ج والمغنيسيوم، مما يجعلها إضافة مغذية لسلطات الفاكهة والأطباق الحلوة الأخرى، تحتوي فاكهة التنين الأحمر أيضًا على تركيز عالٍ من مضادات الأكسدة الوقائية.

تشير أبحاث أنبوب الاختبار إلى أن المستخلص من فاكهة التنين الأحمر قد يكون لديه القدرة على وقف نمو أنواع معينة من الخلايا السرطانية البشرية، بما في ذلك سرطان الثدي وقد يؤدي إلى موت الخلايا السرطانية.

الشعير الأرجواني

الشعير عبارة عن حبة تأتي في مجموعة متنوعة من الألوان، بما في ذلك الأسود والأزرق والأصفر والأرجواني، جميع أنواع الشعير غنية بالألياف والمعادن مثل المنغنيز والحديد والمغنيسيوم والسيلينيوم، إلى جانب هذه العناصر الغذائية.

يتم تحميل الشعير الأرجواني بالأنثوسيانين، مما يجعله خيارًا ممتازًا لمكون غني بالمغذيات، يحتوي الشعير أيضًا على نسبة عالية من بيتا جلوكان، وهو نوع من الألياف تم ربطه بعدد من الفوائد الصحية.

تظهر الأبحاث أن بيتا جلوكان قد يعزز صحة الجهاز الهضمي، ويقلل من عوامل خطر الإصابة بأمراض القلب ويحسن الاستجابة المناعية.

بالإضافة إلى ذلك فإن أولئك الذين يتناولون وجبات غنية بالحبوب الكاملة مثل الشعير الأرجواني لديهم معدلات أقل من الأمراض، مثل مرض السكري من النوع 2 وأمراض القلب وبعض أنواع السرطان.

تقدم الأطعمة ذات اللون الأرجواني مجموعة من الفوائد الصحية وتضيف لونًا إلى نظامك الغذائي.

يمكن أن يضمن دمج الأطعمة الأرجواني مثل التوت الأسود والأرز الممنوع والجزر الأرجواني والتوت في خطة الوجبة أنك تستهلك جرعة قوية من مضادات الأكسدة الأنثوسيانين ومجموعة متنوعة من العناصر الغذائية المهمة.

حاول إضافة القليل من الفواكه والخضروات والحبوب في هذه القائمة إلى وجبتك أو وجبتك الخفيفة التالية للاستفادة من خصائصها المعززة للصحة.