حملي مجلة
ليالينا مجاناً حملي المجلة مجاناً

حملي مجلة ليالينا مجاناً
  • صديقة IWC كيت بلانشت في لقاء خاص وحصري مع ليالينا

    صديقة IWC كيت بلانشت في لقاء خاص وحصري مع ليالينا

    جلست ليالينا مع صديقة العلامة التجارية IWC الممثلة المتألقة والشديدة التواضع كيت بلانشت  Cate Blanchett خلال فعاليات الدورة العاشرة من مهرجان دبي السينمائي الدولي، حيث كانت رئيسة لجنة تحكيم جائزة IWC لصناعة الأفلام.
    وحازت مؤخراً على جائزتي الأوسكار والغولدن غلوب عن دورها في فيلم Blue Jasmine.
    حدثتنا بلانشت عن صداقتها بـIWC  ونظرتها لمهرجان دبي السينمائي الدولي وصنّاع الأفلام العرب، وبالطبع حدثتنا عن أطفالها وعلاقتها بالأزياء وأعمالها المقبلة.. إليكم هذا اللقاء:


    صديقة IWC كيت بلانشت في لقاء خاص وحصري مع ليالينا

    كُنتِ صديقة لـIWC منذ عام 2006، أخبرينا عن هذه الشراكة، كيف بدأت؟ وما هي طبيعتها؟
    قابلت الرئيس التنفيذي Georges Kern خلال أحد أصدقاءنا المشتركين، ودُهشت حقاً عندما شاهدت شغف Georges للأفلام، والكمال والدقّة في كل شيء يفعله، واعتقد أن شراكتنا في العمل تطوّرت بسبب حبه للأفلام.
    وأحبّ أن أذكر أيضاً أنني شاركت بفيلم قصير لـIWC  وتم استخدامه منذ أعوام في أحد المناسبات الخاصة، لذا كانت شراكتي مع IWC خلابة ومميزة.

    بكلماتك الخاصة.. كيف تصفين IWC كعلامة تجارية؟
    حسناً، أعتقد أن لقيادة Georges دور رئيسي في النجاح، فهو شغوف بشكل لا يُصدق وصارم وشديد الدقّة. كما أرى أن البراعة وتاريخ العلامة التجارية IWC تحملان صفات عميقة لهذه العلامة التجارية، وشعارُها "صُممت للرجال"، وبذلك أتساءل عن ما أفعله هنا؟ (ضاحكة). أنا شخصياً أحب اكسسوارات الرجال عندما ترتديها المرأة، وأعتقد أن ذلك أفضل شاهد على العصر الحالي الذي نعيش فيه.

    هل تعتقدّين أن IWC تعكس شخصيتك؟
    نعم، هنالك روح للمغامرة خلف هذه العلامة التجارية إن عدت لترى الطريقة التي تأسست بها، وأن أرى أنني اشارك IWC روح المغامرة هذه.

    كُنتِ رئيسة لجنة تحكيم جائزة IWC لصناعة الأفلام، ما هي مواصفات الفيلم الذي يستطيع الحصول على هذه الجائزة؟
    أولاً تحتاجون معرفة أن الجائزة المالية واسم IWC سيساعد صانع الأفلام على الوصول إلى القاعدة الأولى خلال تطوير النص أو الإنتاج، إذ يجب أن تشعر أن الجائزة ستنقل صانع الأفلام إلى المستوى الثاني، ثانياً لابد أن يكون عملاً فريداً، فنحن نحكم على الفيلم من النص، ولجنة التحكيم تحتاج إلى الشعور بالقصة وأن تلمس شيئاً جديداً ومفاجئاً.


    صديقة IWC كيت بلانشت في لقاء خاص وحصري مع ليالينا

    إلى أي درجة تساعد جائزة IWC صناع الأفلام في المنطقة العربية؟
    بالنسبة لي، أعتقد أن لمهرجان دبي السينمائي العديد من البوابات إلى الشرق الأوسط، كما أنه أصبح مهرجان سينمائي دولي، وبالتالي بما أن IWC علامة تجارية عالمية، يجب أن تمنح صنّاع الأفلام المصداقية والمركز المرموق تلقائياً، ونحن نأمل أن تساعدهم في العثور على تمويل آخر في المستقبل، لذلك تُعتبر هذه الجائزة بمثابة تصويت للثقة وهذا يساعدهم في جميع مراحل إنتاج أفلامهم.

    ما هو رأيك بالفيلم الفلسطيني "عُمر" الذي افتتح مهرجان دبي السينمائي الدولي؟ خاصةً أنه رُشح لجائزة الأوسكار عن أفضل عمل أجنبي.
    كان فيلم عُمر مدهشاً ولا يُصدق ويستحق ذلك. إذ جعلني أُفكر كم هو عميق أداء الشخصيات، كان خاطفاً للأنفاس، نرى من خلاله أن العلاقات الشخصية قد تنعكس على الحدود الوطنية، ولا أزال استطيع أن أربط هذه العلاقات أو الصداقات بأشخاص يعيشون في المنطقة.

    ما رأيك بصنّاع السينما العربية؟ وهل تعتقدين أنه في مراحل متقدّمة ستكون أفلامهم معروفة دولياً؟
    أعتقد أن الأفلام العربية معروفة دولياً منذ وقت طويل. أعني أن هنالك الكثير من صنّاع السينما العرب الذين حصدوا جوائز عالمية، كما أنني شاهدت العديد من الأفلام العربية الإستثنائية مثل فيلم "شجرة الليمون". أرى أن أوروبا واستراليا وأمريكا متعطشين للأفلام الأجنبية.

    ستشاركين في فيلم ديزني الروائي الطويل Cinderella، أخبرينا عن دورك في الفيلم، وما الذي جذبك للمشاركة؟
    لم ننتهي بعد من تصوير الفيلم، ولكنه شديد الروعة. تريد شركة ديزني صناعة فيلماً حقيقياً عن سندريلا ليصمد لأجيال، تماماً كما صمد فيلم الرسوم المتحركة الذي أصدرته منذ 60 عاماً تقريباً. كان موقع التصوير والأزياء رائعين، وبالطبع الممثلين المشاركين في العمل، فـLily James التي تلعب دور سندريلا كانت مميزة، وكذلك المخرج Kenneth Brangh ومصممة الأزياء المحبوبة Sandy Powell التي أنجزت عملاً رائعاً حقاً.


    صديقة IWC كيت بلانشت في لقاء خاص وحصري مع ليالينا

    ألم تفكري بهذه التجربة كحنين إلى عمل كلاسيكي؟
    في الحقيقة لا. أردت المشاركة في عمل ذات صلة بالأطفال الصغار، لهذا كنت متحمسة لألعب دور زوجة الأب الشريرة، فهذا الفيلم عن ما يجعل شخصاً جشعاً وما يجعله جميلاً وخاصةً أن الفتيات ستشاهدنه، فهذا ليس بالضرورة أن يكون حول المظهر، بل حول الجشع داخل شخص ما.

    بما أنك ذكرت الأطفال، حسب معرفتنا لديك 3 أولاد. هل رفضتِ من قبل أي سيناريو أو المشاركة في فيلم لقضاء الوقت معهم؟
    نعم، فعلت ذلك عدة مرات، فهم الأولوية بالنسبة لي.

    هل منعتِ أولادك من مشاهدة أحد أفلامك؟
    لم أجبرهم على مشاهدة أفلامي. لقد جلس معي طفلي منذ شهر تقريباً وسألني "أمي، متى ستشاركين في فيلم من إنتاج ضخم؟" (ضاحكة). سألني ذلك لأنني كنت أعمل في المسرح لوقت طويل وكان يشاهدوني دائماً على خشبة المسرح.
    لقد شاهد أطفالي ثلاثية Lord of the Rings، كما انضموا إلي في موقع تصوير The Hobbit لأننا كنا نصوّر هناك لمدة 80 يوماً. كانت فرصة رائعة لهم لرؤية العمل الشاق ونتائجه. كما شاهدوا آخر فيلم من سلسلة Indiana Jones الذي يدعى Indiana Jones and the Kingdom of the Crystal Skull.
    أنا أفترض أن معظم أعمالي كانت موجّهة لجمهور يزيد عمره عن الـ18 عاماً.


    صديقة IWC كيت بلانشت في لقاء خاص وحصري مع ليالينا
    صديقة IWC كيت بلانشت في لقاء خاص وحصري مع ليالينا

    كان لديك رحلة طويلة في مجال صناعة الأفلام، ما الدور الذي كان أكثر تأثيراً بالنسبة لكِ؟
    أعتقد أن دور Jasmine في فيلمي الأخير Blue Jasmine كان مميزاً جداً بالنسبة لي، فالسيناريو رائع، ولكن الخبرة في صناعة هذا الفيلم كانت متعبة، إذ أثّر على طريقة نومي.

    هل فكرتِ في قضاء عطلة مع عائلتك في دبي؟
    في الواقع، آخر مرة كنت فيها في دبي كنت برفقة أطفالي، ومكثنا هنا لخمسة أيام خلال فعاليات مهرجان دبي السينمائي الدولي. لقد انزعجوا عندما علموا أنني سآتي إلى دبي بدونهم هذه المرة، فهم لا يزالوا في المدرسة وأنا سأبقى في دبي ليومين فقط.
    دبي المكان الأكثر تميزاً لدى أطفالي في العالم، عندما كانوا هنا المرة الماضية زرنا المطعم تحت الماء، وتزلجنا على الجليد وسبحنا مع الدولفين، كما قضيت معهم وقتاً مسلياً.

    لقد رأينا ثوبك والعقد اللذان ارتديتهما على السجادة الحمراء خلال افتتاح الدورة العاشرة من مهرجان دبي السينمائي الدولي، كانا جميلان. كيف تربطين أزياءك بشخصيتك وأدوارك وأفلامك وأيضاً IWC؟
    شكراً. صديقي قدم لي العقد يدعى Herve Van Der Straeten، أما الثوب فكان من تصميم Valentino، أحببتهما كثيراً.
    أعتقد أن الأزياء تلعب دوراً رئيسياً عند إنشاء الشخصية. أعني مثل دور Jasmine في فيلم Woody Allen، فهو عن الأزياء والاكسسوارات التي نختار إرتدائها وكيف نريد تقديم أنفسنا، أجد أنه من المثير جداً العمل على ما يتوجب على الشخصية أن ترتديه. من الجميل أن يكون هنالك عذر للذهاب للمناسبات الرسمية واختيار الملابس التي سأرتديها، أحب ذلك.


    صديقة IWC كيت بلانشت في لقاء خاص وحصري مع ليالينا

     

    تعليقات