• حقائب شانيل الجديدة هي الرفيق المثالي لعشاق موضة  Gen Z و Millennial
    17 صورة

    حقائب شانيل الجديدة هي الرفيق المثالي لعشاق موضة  Gen Z و Millennial

    في الفترة الأخيرة كان الحديث كله حول حقائب Chanel الجديدة منذ شهور، لقد رصدناها أولاً في شهر مارس، على منصة عرض الأزياء من المجموعة الأخيرة التي تم إنشاؤها باستخدام لمسات مصمم الأزياء الراحل كارل لاغرفيلد، فالحقيبة تعتبر اسفنجية بشكل مترهل وبارد ، وتمتاز بالطراز المعروف لدى شانيل. 

    وصلت الحقيبة الجديدة من شانيل إلى المتاجر، والتي صممت  هذا العام، وتقاسمها مع العطر 19 الأسطوري. 

    مع كل التفاصيل الكلاسيكية لحقيبة Chanel، من الخامات المختلفة، إلى السلاسل المعدنية، و  إبزيم  مستطيلة و شعار C المزدوجة، وقد تم تعديل شانيل 19 لتصبح الرفيق النهائي لمحبي الموضة Gen Z و Millennial و GLAMOR

    في ثلاثة أحجام، وقع محبى الموضة في حب سلسلة الحمل الرفيعة المقوسة التي تتحول إلى حزام طويل في نهايتها متشابك مع روابط تتغير من الفضة إلى الذهب القديم والروثينيوم معدن ثمين يشبه البلاتين

    هناك أيضًا حقيبة حزام رائعة جداً  تبدو وكأنها تحمل طابعاً عملياً مع الشكل الاصلي لـ Mademoiselle Chanel،  مع تثبيت الشعار المزدوجة C، بينما تعني السلسلة الطويلة الإضافية أنه يمكنك ارتدائها عبر الجسم أو مباشرة فوق كتف واحد. 

     الأن لا يوجد سوى عدد قليل من حقائب شانيل الأيقونية الكلاسيكية بحجم 2.55، شانيل the boy و شانيل 31 و شانيل the Gabrielle، والتي تم إنشاؤهما في فبراير 1955، وعلى الرغم من ذلك فإن حقائب شانيل لها طول العمر وخالدة لمواسم عدة وبمجرد امتلاكها يتم الإحتفاظ بها بقيمة إعادة البيع. 

    تم طرح شانيل The Boy مرة أخرى على سبيل المثال، في عام 2012 عندما ظهرت موضة الأزياء المستوحاة من الذكورة ولكن لا تزال تبدو جديدة الآن، بفضل التحديثات المستمرة في الألوان والمواد الممتازة. 

    أما في هذا الخريف، تأتي مجموعة شانيل 19 من جلد أسود وبيج وأبيض أنيق، إلى جانب الوان الفيروز والزمرد والوردي الحار، في حين تشتمل أشكال التويد على أرجواني وأسود بلون البيج والأسود واليشم. 

    في عالم الموضة، تمثل رموز بيت الأزياء ما يميز التصميمات والكلاسيكية التي تجعلها معروفة على الفور، فعندما تفكرين في شانيل، فإن شعارات C المزدوجة، وتفاصيل السلسلة، والشكل المبطن تظهر على الفور في الصورة. 

    قامت فيرجيني فيارد منذ توليها بيت أزياء Chanel بعد وفاة  كارل لاجرفيلد في فبراير، والتي كانت تعمل بالفعل منذ 30 عامًا في شانيل وشغلت منصب مساعد كارل لفترة طويلة، بجلب كل هذه الحقائب الأيقونية إلى الحياة مرة أخرى، بشكل حرفي تماماً وفاخر. 

    المزيد:
     

    تعليقات