• بالصور: أقوى 10 نساء سعوديات!

    بالصور: أقوى 10 نساء سعوديات!

    تمكّنت المرأة السعودية في الأعوام الأخيرة من ترك بصمة واضحة في الحقول العلمية والأكاديمية والثقافية وفي المحافل جميعها.

    وأكثر ما لمع نجم المرأة السعودية فيه قطاع إدارة الأعمال والمشاريع وكذلك البحث العلمي والمجال الأكاديمي، ولم يكن هذا في السعودية فحسب، بل وفي كل بلاد حلّت فيها المرأة السعودية.

    في ما يلي أقوى 10 نساء سعوديات:

    1- الدكتورة أفنان الشعيبي:


    الدكتورة أفنان الشعيبي

    تتقلّد منصب القيادة في غرفة التجارة العربية البريطانية، وقد سبق لها أن تقلّدت هذا المنصب لمرتين، ليلمع نجمها عربياً وبريطانياً، من خلال الربط بين الطرفين: العربي عموماً والسعودي خصوصاً من جهة، والبريطاني من جهة أخرى.

    2- الدكتورة نورة الفايز:


    الدكتورة نورة الفايز

    تتقلد منصب نائب وزير التعليم لشؤون البنات، وتكاد تكون هذه المرأة الأولى في تاريخ السعودية، وكان هذا بأمر ملكي. وقد كانت قبل هذا المديرة العامة للفرع النسائي في معهد الإدارة العامة في الرياض، كما تتقلّد مناصب عدة في اللجان والمجالس المحلية. قدّمت الكثير من الأبحاث والترجمات في مجال التربية.

    3- لبنى العليان:


    لبنى العليان

    تمسك حالياً بمنصب الرئيس التنفيذي الأعلى لشركة العليان، واحدة من أشهر الشركات السعودية، ونالت الماجستير في إدارة الأعمال من أميركا. كما أنها عضو في اللجنة التنفيذية للمجلس العربي للأعمال وهو المنبثق عن المنتدى الاقتصادي العالمي وعضو مجلس أمناء مؤسسة الفكر العربي.

    4- الدكتورة موضي الخلف:


    الدكتورة موضي الخلف

    تتقلّد منصب الملحق الثقافي بالملحقية الثقافية  في واشنطن وقد أسهمت في زيادة عدد نوادي الطلاب السعوديين في أميركا من 40 إلى 200 نادٍ. وتعمل كذلك مدير التحرير في مجلة "المبتعث" الشهرية. وهي من الناشطات البارزات في حقوق المرأة السعودية.

    5- الدكتورة أروى الأعمى:


    الدكتورة أروى الأعمى

    تشغل منصب مساعد أمين جدة لشؤون تقنية المعلومات وهو المنصب النسائي الأكبر لامرأة في جدة، وقد شغلت سابقاً منصب المدير العام للإدارة العامة للتواصل الإلكتروني لتكون آنذاك أول امرأة تشغل منصباً قيادياً في تقنية المعلومات في الجهات الحكومية السعودية.

    6- الدكتورة ماجدة أبو رأس:


    الدكتورة ماجدة أبو رأس

    تتقلّد منصب عضو مجلس إدارة ونائب الرئيس للجمعية السعودية للبيئة، بكونها من أشهر الناشطات البيئيات في المملكة، وتحمل درجة الدكتوراة في هذا المجال من بريطانيا وهي أستاذ مساعد في جامعة الملك عبدالعزيز.

    حازت مؤخراً جائزة القيادات العربية النسائية للبيئة ضمن 4 شخصيات نسائية عربية من قِبل المنظمة العربية الأوروبية للبيئة في سويسرا، واختارتها وكالة ناسا الأميركية في العام 2012 ضمن فريق ناسا العلمي؛ لتنفيذ مشاريع بحثية علمية في الخليج. 

    7- الدكتورة ثريا العريض:


    الدكتورة ثريا العريض

    عضو مجلس الشورى السعودي وهي شاعرة وأديبة ومستشار غير متفرغ في عدد من القطاعات الحكومية والخاصة وعضو اللجنة الاستشارية لشركة أرامكو السعودية ومستشارة للتخطيط في الشركة.

    8- الدكتورة حنان الأحمدي:


    الدكتورة حنان الأحمدي

    هي عضو في مجلس الشورى السعودي وتحمل درجة الدكتوراة في الإدارة الصحية من أميركا، وعملت مديراً عاماً للفرع النسائي لمعهد الإدارة العامة، وهي عضو في عدد من اللجان الاقتصادية والاجتماعية في السعودية وفي الخارج مثل مجلس أمناء منتدى الرياض الاقتصادي.

    9- الدكتورة حياة سندي:


    الدكتورة حياة سندي

    عضو مجلس الشورى وباحث زائر بجامعة هارفارد في بوسطن، كما قدّمت أبحاثاً رائدة أميركياً وسعودياً وكانت متحدثة رئيسة في مؤتمر اليونسكو ومتحدثة رئيسة في مؤتمر "جنرال إلكتريك" في نيويورك.

    واختيرت من بين أفضل 50 عالم (من أصل 2500 مرشحاً في أبحاث الطاقة والتكنولوجيا والذرة) خلال مهرجان العلوم والتكنولوجيا في أميركا. وأول امرأة سعودية تُعيّن سفيرة للنوايا الحسنة للعلوم.

    10- الدكتورة خولة الكريع:


    الدكتورة خولة الكريع

    عضو مجلس الشورى وتحمل درجة الدكتوراة في سرطانات الجينات من أميركا، وتحتل مركز كبيرة علماء أبحاث السرطان في مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث ومركز الأبحاث بمركز الملك فهد الوطني للأورام في مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث.

    وهي أول سيدة سعودية تحصل على وسام الملك عبد العزيز من الدرجة الأولى في العام 2010، كما حازت جائزة هارفارد للتميز العلمي في العام 2007.

    لا تزال المرأة السعودية تصعد نحو مزيد من المراتب العلمية والأكاديمية على مستوى العالم وليس المملكة العربية السعودية فحسب، وهناك الكثير من النساء السعوديات اللاتي يملكن مراكز متقدمة في قائمة أقوى النساء السعوديات، واللاتي سيبرزن في الأعوام القادمة أيضاً.

    المزيد:
     

    تعليقات