• ما
    8 صورة

    أضيفي‭ ‬رونقاً‭ ‬رومانسياً‭ ‬على‭ ‬مائدة‭ ‬الحب

    ‭ ال‬شك‭ ‬في‭ ‬أن‭ ‬عيد‭ ‬الحب‭ ‬أو‭ ‬الفالنتاين‭ ‬هو‭ ‬المناسبة‭ ‬التي‭ ‬ينتظرها‭ ‬العاشقان‭ ‬للإحتفال‭ ‬معاً‭ ‬ضمن‭ ‬أجواء‭ ‬مفعمة‭ ‬بالحب‭ ‬والرومانسية‭.  ‬وفي‭ ‬عيد‭ ‬الحب‭ ‬ليس‭ ‬هناك‭ ‬ما‭ ‬هو‭ ‬أجمل‭ ‬من‭ ‬تحضير‭ ‬عشاء‭ ‬رومانسي‭ ‬في‭ ‬المنزل‭ ‬للإحتفاء‭ ‬بهذه‭ ‬المناسبة‭ ‬السعيدة‭ ‬مع‭ ‬من‭ ‬نحب‭. ‬

    إلا‭ ‬أن‭ ‬هذا‭ ‬الأمر‭ ‬لن‭ ‬يكتمل‭ ‬من‭ ‬دون‭ ‬مائدة‭ ‬تعكس‭ ‬أجواء‭ ‬العيد‭ ‬بكل‭ ‬تفاصيله،‭ ‬فديكور‭ ‬المائدة‭  ‬يلعب‭ ‬دوراً‭ ‬بارزاً‭ ‬في‭ ‬إضفاء‭ ‬رونقٍ‭ ‬خاص‭ ‬ورومانسي‭ ‬على‭  ‬اللقاء‭ ‬الذي‭ ‬يجمع‭ ‬الحبيبين‭ ‬في‭ ‬عيد‭ ‬الحب،‭ ‬ما‭ ‬يجعل‭ ‬من‭ ‬هذا‭ ‬اللقاء‭ ‬الغرامي‭ ‬ذكرى‭ ‬مميَّزة‭  ‬تبقى‭ ‬راسخة‭ ‬في‭ ‬ذاكرتهما‭ ‬على‭ ‬مدار‭ ‬السنوات‭.  ‬ولمساعدتك‭ ‬سيدتي‭ ‬على‭ ‬اختيار‭ ‬الديكور‭ ‬المناسب‭ ‬لمائدة‭ ‬الحب‭ ‬التي‭ ‬ستجتمعين‭ ‬حولها‭ ‬مع‭ ‬شريك‭ ‬حياتك،‭ ‬ها‭ ‬هو‭ ‬مصمم‭ ‬الحفلات‭ ‬والأعراس‭ ‬طوني‭ ‬بريص‭ ‬يضع‭ ‬أفكاره‭ ‬الخلاقة‭ ‬وبصمته‭ ‬الإستثنائية‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬موائد‭ ‬تعكس‭ ‬الفخامة‭ ‬والرقيّ‭ ‬بكل‭ ‬ما‭ ‬للكلمة‭ ‬من‭ ‬معنى‭ ‬بألوانها‭ ‬والمواد‭ ‬المستخدَمَة‭ ‬في‭ ‬ديكورها‭ ‬الخاص‭. ‬


    أبرز‭ ‬ما‭ ‬يميّز‭ ‬موائد‭ ‬الحب‭ ‬التي‭ ‬صممها‭ ‬طوني‭ ‬بريص‭ ‬أنها‭ ‬تضج‭ ‬جمالاً‭ ‬وسحراً،‭ ‬إذ‭ ‬تنقلنا‭ ‬إلى‭ ‬عالم‭ ‬لا‭ ‬يخلو‭ ‬من‭ ‬الإبداع‭ ‬وتناسب‭ ‬كل‭ ‬العشاق‭ ‬الذين‭ ‬يبحثون‭ ‬عن‭ ‬التألق‭ ‬والتميز‭ ‬في‭ ‬عيد‭ ‬الحب‭

    .  ‬هذا‭ ‬المزيج‭ ‬من‭ ‬الألوان‭ ‬الراقية‭ ‬والساحرة‭ ‬التي‭ ‬طغت‭ ‬على‭ ‬هذه‭ ‬الموائد‭ ‬التي‭ ‬اختارها‭ ‬المصمم‭ ‬خصيصاً‭ ‬لتزيّن‭ ‬صفحات‭ ‬ليالينا،‭ ‬فضلاً‭ ‬عن‭ ‬المواد‭ ‬والأكسسوارات‭ ‬المنتقاة‭ ‬بدقة‭ ‬كبيرة،‭ ‬تشكّل‭ ‬الخيار‭ ‬المناسب‭ ‬لمحبي‭ ‬التألق‭ ‬والتميز‭ ‬وتعكس‭ ‬إلى‭ ‬حدّ‭ ‬كبير‭ ‬عيد‭ ‬الحب‭ ‬بتفاصيله‭ ‬الرومانسية،‭ ‬فطابعها‭ ‬الخاص‭ ‬البعيد‭ ‬عن‭ ‬الكليشيهات‭ ‬حوّلها‭ ‬إلى‭ ‬موائد‭ ‬غير‭ ‬تقليدية‭ ‬تبعث‭ ‬الدفء‭ ‬في‭ ‬القلوب‭. ‬

    ألوان‭ ‬ساحرة‭ ‬تعكس‭ ‬الحب‭ ‬بتفاصيله‭ ‬

    لا‭ ‬شك‭ ‬في‭ ‬أن‭ ‬مائدة‭ ‬عيد‭ ‬الحب‭ ‬تملك‭ ‬سحراً‭ ‬خاصاً‭ ‬يجعلها‭ ‬مختلفة‭ ‬عن‭ ‬الموائد‭ ‬العادية‭ ‬كونها‭ ‬تعكس‭ ‬احتفالات‭ ‬هذه‭ ‬المناسبة‭ ‬المميَّزة‭. ‬ولإضفاء‭ ‬ميزة‭ ‬خاصة‭ ‬على‭ ‬ديكورها،‭ ‬استعان‭ ‬المصمم‭ ‬طوني‭ ‬بريص‭ ‬بأربعة‭ ‬ألوان‭ ‬أساسية‭ ‬هي‭ ‬الأحمر‭ ‬والأبيض‭ ‬والأخضر‭ ‬والأسود‭ ‬التي‭ ‬ترمز‭ ‬في‭ ‬طبيعة‭ ‬الحال‭ ‬إلى‭ ‬الرقي‭ ‬والفخامة‭. ‬فهذا‭ ‬المزيج‭ ‬من‭ ‬الألوان‭ ‬كان‭ ‬كفيلاً‭ ‬بأن‭ ‬يضفي‭ ‬على‭ ‬الديكور‭ ‬رونقاً‭ ‬خاصاً‭ ‬قد‭ ‬لا‭ ‬نجده‭ ‬في‭ ‬أي‭ ‬مائدة‭ ‬أخرى‭! ‬

    استطاع‭ ‬طوني‭ ‬بريص‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬هذه‭ ‬الألوان‭ ‬التي‭ ‬جاءت‭ ‬مكمّلة‭ ‬لبعضها‭ ‬البعض‭ ‬من‭ ‬أن‭ ‬يخرج‭ ‬من‭ ‬كل‭ ‬ما‭ ‬هو‭ ‬سائد‭ ‬وتقليدي،‭ ‬علماً‭  ‬بأن‭ ‬اللون‭ ‬الأبيض‭ ‬كان‭ ‬سيد‭ ‬الموقف،‭ ‬بحيث‭ ‬استعان‭ ‬به‭ ‬للشموع‭ ‬والمناديل‭ ‬والأكسسوارات‭ ‬والورود،‭ ‬في‭ ‬الوقت‭ ‬الذي‭ ‬استخدم‭ ‬فيه‭ ‬اللونين‭ ‬الأحمر‭ ‬والأخضر‭ ‬للورود‭ ‬الطبيعية‭ ‬التي‭ ‬تشكّل‭ ‬الأكسسوار‭  ‬الأساسي‭  ‬لتزيين‭  ‬طاولات‭ ‬عيد‭ ‬الحب‭. ‬أما‭ ‬الأسود‭ ‬فجاء‭ ‬لافتاً‭ ‬كونه‭ ‬أضفى‭ ‬على‭ ‬الديكور‭ ‬شياكة‭ ‬استثنائية‭. ‬

    ديكور‭ ‬مفعم‭ ‬بالرومانسية‭ ‬أبطاله‭ ‬الاكسسوارات‭ ‬
    أضاف‭ ‬المصمم‭ ‬اللبناني‭ ‬الشاب‭ ‬وصاحب‭ ‬شركة‭ ‬Level By Toni Breiss‭ ‬على‭ ‬ديكور‭ ‬موائد‭ ‬الحب‭ ‬مجموعة‭ ‬من‭ ‬الاكسسوارات‭ ‬الجميلة‭ ‬والمميَّزة‭ ‬تنقلنا‭ ‬إلى‭ ‬أجواء‭ ‬ساحرة‭ ‬مفعمة‭ ‬بالحيوية‭ ‬والرقي‭. ‬اختيار‭ ‬الشموع‭ ‬والأكسسوارات‭ ‬والأواني‭ ‬الزجاجية‭ ‬وأدوات‭ ‬المائدة‭ ‬بشكل‭ ‬مناسب‭ ‬كلّها‭ ‬أمور‭ ‬جعلت‭ ‬من‭ ‬هذه‭ ‬الموائد‭ ‬مثالية‭ ‬لعيد‭ ‬الحب‭.  ‬
    ‭ ‬الخلق‭ ‬والإبداع‭ ‬اللذان‭ ‬يتسم‭ ‬بهما‭ ‬طوني‭ ‬بريص‭ ‬ظهرا‭ ‬جلياً‭ ‬في‭ ‬الأكسسوارات‭ ‬التي‭ ‬استعان‭ ‬بها‭. ‬فمثلاً‭ ‬الأواني‭ ‬الزجاجية‭ ‬جاءت‭ ‬ضرورية‭ ‬ومكمّلة‭ ‬لديكور‭ ‬هذه‭ ‬الموائد‭ ‬بحيث‭ ‬أضفت‭ ‬عليها‭ ‬فخامة‭ ‬لافتة،‭ ‬فضلاً‭ ‬عن‭ ‬المناديل‭ ‬والمجسّمات‭ ‬التي‭ ‬أتت‭ ‬على‭ ‬شكل‭ ‬هدايا‭ ‬صغيرة‭ ‬حرص‭ ‬الفنان‭ ‬المبدع‭ ‬على‭ ‬وضعها‭ ‬داخل‭ ‬كل‭ ‬طبق،‭ ‬ما‭ ‬أعطى‭ ‬المائدة‭ ‬جمالية‭ ‬خاصة‭. ‬


    موائد‭ ‬خارجة‭ ‬عن‭ ‬المألوف‭ ‬
    تكمن‭ ‬لمسة‭ ‬طوني‭ ‬بريص‭ ‬الخاصة‭ ‬في‭  ‬أنَّ‭ ‬كل‭ ‬مائدة‭  ‬تتسم‭ ‬بأسلوب‭ ‬خاص‭ ‬بها‭ ‬،‭ ‬فضلاً‭ ‬عن‭ ‬أنها‭ ‬تحمل‭ ‬في‭ ‬طيّاتها‭ ‬طابعاً‭ ‬عصرياً،‭ ‬وبعيداً‭ ‬عن‭ ‬كليشيهات‭ ‬عيد‭ ‬الحب،‭ ‬وبالتالي‭ ‬سيتمكّن‭ ‬الحبيبان‭ ‬من‭ ‬الإحتفال‭  ‬بهذه‭ ‬المناسبة‭ ‬بطريقة‭ ‬جميلة‭ ‬ومتميزة،‭ ‬خصوصاً‭ ‬أنَّ‭ ‬اللون‭ ‬المستخدَم‭ ‬لم‭ ‬يقتصر‭ ‬فقط‭ ‬على‭ ‬اللون‭ ‬الأحمر‭. ‬هذا‭ ‬وخرج‭ ‬بريص‭ ‬عن‭ ‬المألوف‭ ‬وكسر‭ ‬قواعد‭ ‬احتفالات‭ ‬عيد‭ ‬الحب‭ ‬الأساسية‭ ‬بحيث‭ ‬حوّل‭ ‬موائد‭ ‬الحب‭ ‬من‭ ‬طاولة‭ ‬يجتمع‭ ‬حولها‭ ‬الحبيبان‭ ‬فقط‭ ‬إلى‭ ‬مكان‭ ‬يجتمع‭ ‬حوله‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬ثنائي‭ ‬للإحتفال‭ ‬بعيد‭ ‬الحب‭! ‬
     

    المزيد:
     

    تعليقات